روسيا لاتريد استخدام سلاحها بوجه الناتو

حذرت روسيا حلف شمال الأطلسي من الأسلحة التي تمتلكها مشيرة إلى أنها لا تريد استخدم هذه الأفضلية في حوارها مع الناتو جاء ذلك في تصريحات لرئيس مجلس النواب الروسي (الدوما)، فياتشسلاف فولودين.

وكالة الصحافة العربية الإخبارية

قال مسؤول روسيا إن بلاده تمتلك من السلاح ما لا تمتلكه أي دولة أخرى في العالم، لكنها لا تستخدم هذه الأفضلية في حوارها مع حلف شمال الأطلسي “الناتو”.

ودعا فولودين أعضاء الكونجرس الأمريكي إلى تنفيذ ما اتفق عليه الرئيسان الروسي والأمريكي فلاديمير بوتين وجو بايدن بشأن الأمن العالمي.

وقال على تليجرام: “أود أن أتوجه إلى أعضاء الكونجرس. لقد اتفق رئيسا بلدينا على بدء مشاورات حول الأمن العالمي. وفي هذا الصدد، من الضروري العمل على بحث وتنفيذ اتفاقيات الزعيمين، وعدم التهديد والترهيب”.

اقرأ ايضا: روسيا تنتج 4 أقمار صناعية حديثة من طراز” جلوناس”

يأتي ذلك فيما نجح الديمقراطيون في إفشال اقتراح جمهوري بمجلس الشيوخ لفرض عقوبات على الكيانات المسؤولة عن خط غاز “نورد ستريم 2”.

وتعارض الولايات المتحدة بشدّة خط “نورد ستريم 2” الذي يربط روسيا بألمانيا عبر بحر البلطيق بدون المرور بأوكرانيا.

وفي وقت سابق اليوم، هدد مستشار الأمن القومي الأمريكي جيك سوليفان، روسيا باتخاذ إجراءات اقتصادية قاسية ضدها إذا ما اتخذت قرارا بغزو أوكرانيا.

وأضاف أن احتمالية قيام روسيا بغزو عسكري لأوكرانيا لا تزال قوية، والعقوبات الاقتصادية محور مجموعة الجزاءات المحتملة التي تستهدف روسيا.

ومن جانبها، استبعدت الاستخبارات الأمريكية أن تكون موسكو اتخذت قرارا بغزو محتمل لأوكرانيا.

وبعد هذه التهديدات الأمريكية بساعات، أعلنت أوكرانيا اليوم تعرضها لهجوم إلكتروني واسع النطاق على مواقع حكومية في ذروة توتر مع روسيا.

وقالت وزارة الخارجية الأوكرانية إن موقعها ومواقع عدد من الوزارات الحكومية الأخرى خارج الخدمة مؤقتا بسبب الهجوم الإلكتروني.

كما أعلنت وزارة التربية والعلوم على صفحتها في “فيسبوك” أن موقعها الرسمي “مغلق مؤقتًا بسبب الهجوم الشامل الذي حصل ليل 13-14 يناير/كانون الثاني”.

وأوضحت الخارجية الأوكرانية أنه من السابق لأوانه استخلاص استنتاجات حول الهجوم الإلكتروني، لكنها أضافت أن “هناك سجلا طويلا للهجمات الروسية علينا في الماضي”.

اقرأ ايضا: روسيا تنتصر.. لا مجال لاندلاع أي حرب

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد