أوبرا وينفرى تنتج فيلما عن سيدنى بواتييه


أعلنت شركة أبل عن وضع اللمسات لفيلم وثائقي عن الممثل العالمي الراحل الحائز على جائزة الأوسكار سيدني بواتييه، والذي توفي يوم الجمعة الماضي، في منزله في بيفرلي هيلز بـ لوس أنجلوس، تعمل أبل على فيلم وثائقي، والذي ستنتجه الإعلامية أوبرا وينفري وسيقوم باخراجة ريجينالد هودلين.


سيدني بواتييه


وحسب ما نشر موقع varietyيتم تصوير الفيلم منذ أكثر من عام، حيث يتناول حياة أسطورة هوليوود سيدني بواتييه، ويتضمن مشاركات من أفراد عائلته، وأبرز محطات مسيرته السينمائية، حيث وصل إلى درجة عالية من النجومية، فإلى جانب انه ممثلًا موهوبًا، كان سيدني بواتييه أيضًا مخرج أفلام وناشطًا وسفيرًا، ففي عام 1974، منحته الملكة إليزابيث الثانية وسام الفروسية، الذي يعتبر من أعلى الأوسمة في المملكة البريطانية.


ورحل الممثل العالمي الأمريكي سيدني بواتييه Sidney Poitier عن عمر اقترب من الـ94 عامًا، وكان سيدني بواتييه قد كسر حواجز العنصرية باعتباره أول ممثل من أصحاب البشرة السمراء يفوز بجائزة الأوسكار لأحسن ممثل عن دوره في فيلم “ليليز أوف ذا فيلد”، كما كان ملهمًا لجيل من الأمريكيين أثناء كفاح حركة الحقوق المدنية لتحقيق المساواة مع البيض.


 


ترك Sidney Poitier أعمالا عظيمة وكثيرة منها فيلم “خمن من الآتي إلى العشاء” ، و”في لهيب الليل”.


 


ولد بواتييه في ميامي يوم 20 فبراير عام 1927 ونشأ في مزرعة للطماطم في الباهاما. وكافح ضد الفقر والأمية والتعصب إلى أن صار أحد أوائل الممثلين السود المشهورين والمقبولين في الأدوار الرئيسية من جمهور عريض.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. ستكون موافقتك افتراضية من خلال موقعنا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول اقرأ المزيد